الاخبار السياسية

المتضرر والمستفيد الأكبر.. قرارات “الاتحادية” ستغير موازين القوى في كردستان

 

أكد الباحث في الشأن السياسي والأكاديمي الكردي سامان سعيد، اليوم الاحد، أن قرار المحكمة الاتحادية الأخير الخاص بانتخابات برلمان الإقليم سيغير من موازين القوى في الإقليم.

وقال سعيد إن “أبرز القوى السياسية الخاسرة من القرار الخاص بإلغاء مقاعد الكوتا وأيضا اعتماد بيانات مفوضية الانتخابات العراقية، هم أحزاب السلطة الحاكمة في الإقليم”.

وأضاف سعيد، أن “تلك الأحزاب كانت تستغل مقاعد المكونات، وأيضا لديها سجلات وهمية تعتمد عليها في الانتخابات للفوز والحصول على عدد كبير من المقاعد”.

وأشار إلى أن “أحزاب المعارضة والحركات الناشئة في كردستان هي الأكثر استفادة، في ظل الامتعاض الشعبي الكبير من أحزاب السلطة الحاكمة وتحميلها الأزمات المتوالية في الإقليم”، لافتا الى ان ” الاتحاد الوطني الكردستاني هو الآخر سيستفاد هو الآخر من القرارات الأخيرة للمحكمة الاتحادية”.

قد يهمك أيضاً