الاخبار الاقتصادية

السوداني يعلن من امريكا عزم حكومته إنتاج الدقيق للسوق المحلية والاستغناء عن استيراده

 

أعلن رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، أن حكومته تعتزم انتاج مادة الدقيق للسوق المحلية والاستغناء عن استيراده.

جاء ذلك خلال استقباله مساء أمس الثلاثاء (بتوقيت بغداد)، رئيس مجلس القمح الأمريكي فينس بترسون والوفد المرافق له، وفقا لبيان صادر اليوم الأربعاء عن الحكومة العراقية.

وذكر البيان انه جرى بحث أوجه التعاون المستقبلي في توريد الحنطة إلى العراق بأفضل النوعيات وبأسعار مناسبة؛ من أجل إنتاج مادة الطحين خارج استخدامات البطاقة التموينية، التي عملت الحكومة على تأمينها وتعزيز خزينها الإستراتيجي، بالاعتماد بشكل أساس على القمح العراقي.

وأشار السوداني إلى التعاون المستمر مع مجلس القمح، مشيداً بجهوده في تسهيل التعاقدات مع وزارة التجارة وتجهيزها بمادة القمح، في مرحلة كان العراق بأمسّ الحاجة إلى كميات كبيرة منه لتعزيز أمنه الغذائي، كما بين حرص الحكومة على استمرار التعاون مع الشركات الأمريكية المختصة؛ من أجل إنتاج مادة الطحين للسوق المحلية والاستغناء عن استيراده، إلى جانب مواصلة الحكومة جهودها في مجال تعزيز الأمن الغذائي من خلال دعم المزارعين والقطاع الخاص الزراعي في العراق.

وأكد رئيس مجلس الوزراء أن الحكومة ستعمل على تذليل كل المعوقات للمضيّ بالتعاون مع الشركات الأمريكية في دعم هذا المشروع، وتلبية حاجة السوق المحلية من الطحين، والتخطيط لتصديره مستقبلاً عبر استثمار الطاقات الإنتاجية للمطاحن الأهلية، المعطل جزء كبير من خطوط الإنتاج فيها.

من جانبه أكد بترسون التطلّع إلى المزيد من التعاون والعمل المستقبلي، مشيراً إلى أنّ مجلس القمح الأمريكي قد عمل مع العراق لعقود، وذلك ضمن إطار مذكرة تفاهم لمجلس القمح، كما عبر عن اعتزازه بالشراكة مع العراق.

قد يهمك أيضاً