الاخبار السياسية

الحزب الديمقراطي يشكو التفافًا في نينوى “يشبه استهداف بغداد”

 

أكد عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني سعيد ممو زيني، اليوم الاحد، وجود التفاف سياسي على الحزب الديمقراطي في محافظة نينوى، استكمالا لعملية استهدافه في بغداد.

وقال ممو زيني إن “الديمقراطي الكردستاني كان يشكل القوة الثانية في نينوى وحصل في انتخابات مجالس المحافظات ما قبل الأخيرة على ثمانية مقاعد وفي البرلمان على ثمانية مقاعد، ولكنه تعرض للمحاربة بغرض تقليل مقاعده، التي تقلصت في الانتخابات الأخيرة الى 4 فقط”.

وأضاف أنه “بعد الانتخابات كان استحقاقنا هو رئاسة مجلس المحافظة، والآن بعد تشكيل اللجان في مجلس محافظة نينوى لم نمنح سوى لجنتين غير رئيستين”.

وأشار إلى أن “هناك التفاف سياسي على الحزب الديمقراطي محافظة نينوى، استكمالا لعملية استهدافه في بغداد”.

قد يهمك أيضاً